2014/10/25
تسريب صور عارية لديمي لوفاتو يفتح ملفات الفضائح الجنسية
صورة عارية

تسريب صور عارية لديمي لوفاتو يفتح ملفات الفضائح الجنسية

عشرون صورة تظهر خلالها النجمة ديمي لوفاتو عارية تم إرسالها إلى عدد من المواقع الإلكترونية، ومن بينها موقع “Radar online” الذي أكد القائمون عليه أن تلك الصور بالفعل لها وهي عارية في عدة أوضاع جنسية مختلفة، فمن بينها صور التقطت لها، وهي في حوض الاستحمام، وأخرى التقطت لها وهي مستلقية على السرير.

وقال مصدر لموقع “Radar online”رداً على التساؤلات التي رجحت أن تكون تلك الصور لإمرأة شبيهة بديمي لوفاتو، إن الصور تخصها بالفعل وأن جسدها ووجهها يظهران بوضوح في عدد منها.

ومن جانبهم، شدد المسؤولون عن الموقع على عدم معرفتهم كيفية تسريب تلك الصور، لكنهم في المقابل رجحوا أن يكون قد تعرض أحد حساباتها الالكترونية لعملية قرصنة ضخمة كالتي تعرضت لها العام الماضي كل من سكارليت جوهانسون، وكريستينا أغيليرا، وميلا كونيس. بينما أشارت تقارير أخرى أن عشيقة سابقة لنجمة ديزني قد تكون هي مصدر هذه الصور.

عرض مموه لبعض الصور العارية والحميمة التي حصل عليها الموقع لديمي لوفاتو في أوضاع مخلة

مزحة قلبت جد
الجدير بالذكر أن تسريب صور ديمي لوفاتو العارية على مواقع الانترنت جاء بعد عام واحد من قيام ديمي لوفاتو نفسها بإشاعة أن حسابها على موقع “تويتر” تعرض للقرصنة، وحينها بدأت في المزاح مع متابعيها ووجهت إليهم سؤالاً مفاده :” ديمي تعرض حسابها للقرصنة من يريد أن يراها عارية”، وقامت بعدها ديمي بنشر صورة للدمية “باربي” عارية واستبدلت وجه الدمية بوجهها.

شريط لوبيز الجنسي
ومن بين الفضائح المشابهة لنجمات هوليوود الشهيرة واقعة تسريب شريط جنسي للمغنية والممثلة اللاتينية جينيفر لوبيز عام 2011 يجمعها بزوجها السابق أوجاني نوا، والذي يفترض بأنه صور خلال شهر عسلهما في عام 1997. وأراد نوا أن يربح من بيعه لكن لوبيز تمكنت من الحصول على أمر قضائي بإيداعه في خزنة بأحد البنوك دون إحتمالية في أن يرى النور يوماً.

خدعة تايلور سويفت
في مرحلة ما بعد إنفصال تايلور سويفت وهاري ستايلز الذي حاز إهتماماً وتغطية إعلامية واسعة، قيل أن هناك فضيحة جنسية لشريط يجمع الثنائي إلا أنه إتضح بأن الأمر خدعة إلكترونية. وقبلها بعامين قام أحد المواقع الإلكترونية بنشر صورة لسويفت عارية الصدر، إلا أن محاميها تحرك بسرعة مطالباً بإزاحة الصورة التي إدعى بأنها مفبركة من على المواقع الإلكترونية.

ريهانا: صورة عارية وإحراج من نوع آخر
في عام 2009، إنتشرت صورة عارية للمغنية السمراء ريهانا وقيل أن من سربها كان صديقها كريس براون. وعلى الرغم من أن النجمة لا تخجل كثيراً من إظهار مفاتنها بشكل مبالغ به أحياناً في أعمالها، إلا أنها لم تكن سعيدة بخبر تسريب الصور، وصرحت لإحدى المحطات الإذاعية بأن ذلك هو أسوأ ما يمكن أن يحصل لها.

وتقول: شعرت وكأن خصوصيتي سرقت مني – وكان ذلك قبل حادثة العنف الذي تعرضت له على يد براون ونشر صورتها ووجهها منتفخ بسبب الضرب- وعندما نشرت هذه الصورة قالت معلقة الآن لم يعد هناك شيء لا يعرفونه عني وعن حياتي الخاصة. كان الأمر مهيناً ومحرجاً.

مايلي سايروس عارية في البانيو
الصيف الماضي إنتشرت صورة قيل أنها لسايروس عارية في البانيو كان قد التقطها لها صديقها المصور فيجات موهيندرا وعرضها على موقعه على الإنترنت. وكانت في وقتها في الثامنة عشرة من عمرها فقط، وقيل بأن الصورة التقطت لأجل خطيب سايروس في حينها ليام هيمسورث.

سكارليت جوهانسون تعرت لزوجها فشاهدها العالم
وتعرضت الممثلة الحسناء سكارليت جوهانسون في عام 2011 لموقف لا تحسد عليه عندما قام أحدهم بسرقة بريدها الإلكتروني الشخصي، وسرب صوراً عارية لها قيل بأنها كانت قد أرسلتها لزوجها آنذاك رايان رينولدز، وإنتهى بها الحال منتشرة عبر الشبكة ليراها الجميع. وعندما سئلت عن الصور خلال مقابلة لمجلة فوغ قالت: لا أريد التظاهر بأنني ضحية وأحني رأسي عاراً، أحدهم سرق مني شيئاً، وهذا شيء يدعو للإشمئزاز”.

ليدي غاغا تتطوع لعرض عريها
وعلى عكس الأخريات، فإن ليدي غاغا نشرت صورتها عارية بنفسها أوائل الصيف الحالي، على موقعها الوحوش الصغار دوت كوم، وتبدو وهي تغطي المناطق الحساسة في جسدها بيديها. وفي العام السابق، إنتشرت صور عارية أخرى لها وهي تظهر فيها بالأغلال ولن تلقى صدى كبيراً ربما لأنها كانت تبدو فنية أكثر منها مثيرة.

باريس هيلتون في وضع مخلِّ مع فتاة
في العام 2005 تمت قرصنة تلفون باريس هيلتون وإنتشرت لها دزينات من الصور العارية عبر شبكة الإنترنت، وفي بعضها تظهر باريس وهي تقبل صديقة لها في وضع مخلٍ، ولم يكتفِ مخترق الجهاز بتسريب الصور وإنما قام بتسريب قائمة الإتصال الخاصة بها وفيها ارقام وعناوين بريد الكتروني للعديد من المشاهير.

جيسيكا ألبا عارية خلال الحمل
في العام 2010 وقعت جيسيكا ألبا ضحية شخص إخترق حسابها ونشر لها صوراً، وهي عارية الصدر وكانت في حينها حاملاً بإبنتها التي أسمتها “هونور” أي “شرف”. إحدى الصور أظهرت بطنها وقد كبر، وفي صورة أخرى تظهر وقد أزاحت قميصها ليظهر صدرها عارياً.

كريستينا أغيليرا
وفي العام 2010 سربت أيضاً صور لكريستينا أغيليرا عبر شبكة الإنترنت وهي شبه عارية. بعد أن قام أحد المخترقين بسرقتها من جهاز مصمم الأزياء الخاص بها.

يذكر أن هذه أبرز القضايا من هذا النوع وهي غيض من فيض حيث تحفل سجلات هوليوود بالعديد منها ولكن لا مجال لذكرها جميعاً.

ايلاف

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لموقع (شغب) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها